سوريا ما بعد معركة الرقة

أثارت معركة الرقة الكثير من التساؤلات، لا سيما عما ستشهده سوريا بعد الانتهاء منها، حيث يجد محللون أن إخراج "تنظيم الدولة" من المدينة لن يشكل نهاية للصراع المسلح الذي يدور بين العديد من القوى على الأرض السورية، إنما سوف يشكل مرحلة جديدة تتميز بالمزيد من الضراوة وتغيير الشكل النمطي للصراع، الذي سيأتي على ما تبقّى من الجغرافية السورية.

لقد أسهم "تنظيم الدولة" في إطالة الحرب السورية، وهذا بالضبط ما كانت تريده القوى الدولية لكي يتسنى لها فرصة تحديد مجالات نفوذها السياسية والجغرافية والديمغرافية.

في ظل الدعم السخي الذي تقدمه الولايات المتحدة لقوات سوريا الديمقراطية، والدعم الروسي الإيراني لما تبقى من نظام الأسد، فإن هذا الوضع سوف يُحدِثُ تحولات مهمة في آليات الصراع والحرب السورية، التي سوف تكون مسألة حياة أو موت بالنسبة للبعض، فيما ستكون مسألة نفوذ بالنسبة للبعض الآخر.

للمزيد الرجاء المتابعة على "السورية.نت" التحليل التالي: goo.gl/rJNDvV