لأن التعليم في صدارة أولوياته.... المنتدى يقدم 100 ألف ريال لطلاب سوريين في قطر

ساهم المنتدى السوري للأعمال في تغطية جزء من نفقات 77 طالباً وطالبة من السوريين المقيمين مؤقتاً في دولة قطر، والذين لم يستطيعوا العودة إلى سوريا بسبب الأحداث الدامية التي تسبب بها النظام، من خلال دفع 100 ألف ريال قطري، للمدرسة الأردنية في الدوحة.

 

وتتنوع مراحل الطلاب الدراسية من التمهيدي إلى الحادي عشر، وتأتي هذه الخطوة في إطار مشاريع الدعم الإنساني للمنتدى ورؤيته لرعاية الأجيال الناشئة وتقديم أهم متطلبات تطوير المجتمع متجسداً بالتعليم، حيث نفذت مشاريع شبيهة في لبنان وتركيا.

وينظر المنتدى إلى التعليم على أنه حق حيوي وأصيل للأطفال النازحين والمهجرين، وبالتالي يجب تأمينه بكل السبل الممكنة، ما جعله يولي هذا القطاع أهمية خاصة على المدى القريب والاستراتيجي نتيجة ما يمثله من أهمية في بناء أجيال المستقبل الذين سيكون لهم دور هام وحيوي في سوريا الجديدة.

ويعمل المنتدى على دعم قطاع تعليم اللاجئين السوريين في أكثر من دولة، وهناك مشاريع تم تنفيذها وأخرى قيد الإعداد والتجهيز، لتكون المحصلة خطة متكاملة لتعويض الطلاب عن سنوات تعليمهم المفقودة ومدارسهم المدمرة في الدخل السوري.